الأخبار الأخبار

Return to Full Page

بمشاركة طلابية فاعلة : وكالة الجامعة للشؤون التعليمية تنظم الملتقى الأول للعمل التطوعي في جامعة بيشة


برعاية معالي مدير جامعة بيشة أ. د. أحمد بن حامد نقادي وحضور سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية أ.د. سعيد بن مسفر المالكي ، انطلق صباح اليوم الثلاثاء 21/6/ 1440 هـ  بمركز الأمير فيصل بن خالد للمؤتمرات فعاليات الملتقى الأول للعمل التطوعي بجامعة بيشة  ملتقى ( عطاء ) التطوعي، الذي تنظمه وكالة الجامعة للشؤون التعليمية بهدف نشر ثقافة التطوع و إثراء روح التعاون بين الطلاب و التعريف بأهداف العمل التطوعي و النتائج المرجوة منه وقد حظيت فعاليات الملتقى بمشاركة فاعلة من قبل أعضاء هيئة التدريس والطلاب فكانت الورقة الأولى بعنوان  (التعريف بالعمل التطوعي و أهميته ) قدمها المشرف على إدارة العمل التطوعي بالجامعة ووكيل كلية الأعمال الدكتور طلعت رشاد عبد الفتاح و قدم الدكتور ظافر الشهراني من قسم الدراسات الإسلامية ورقة بعنوان (العمل التطوعي في الإسلام ) كما قدم رئيس وحدة الحوكمة والتطوع في بنك التنمية الإجتماعي الأستاذ عائض عبدالله القحطاني  ورقة بعنوان (منصة العمل التطوعي )  تلته ورقة ( التطوع في الهلال الأحمر عطاء وبناء ) قدمها مدير التطوع بهيئة الهلال الأحمر أ. أحمد الألمعي، و في ذات الإطار قدم طلاب و طالبات جامعة بيشة أوراقاً متنوعة، فكانت الورقة الأولى بعنوان ( العمل التطوعي في رؤية 2030 )قدمها الطالب بقسم الدراسات الإسلامية كلية الآداب في بلقرن  الحسن علي القرني،  وكانت الورقة الثانية بعنوان ( العمل التطوعي في التعليم ) من إعداد عائشة عبدالله سعد العلياني و تقديم الطالبة آلاء عبدالله سعد الشمراني من كلية العلوم والآداب ببلقرن كما قدم الطالب محمد أحمد علي الشمراني من كلية قسم الدراسات الإسلامية بكلية العلوم والآداب ببلقرن ورقة بعنوان ( تجربة كلية العلوم والآداب ببلقرن ) و كانت الورقة الأخيرة بعنوان ( تجربة كسوة إيان ) و كانت قائدة التجربة الطالبة رزان عبدالله موسى الهويشل و قدمت الورقة الطالبة نورة سعيد الجاسر من كلية الحاسبات وتقنية المعلومات. من جانبه عبر سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية  شكره للقائمين على تنظيم وإقامة الملتقى كأول ملتقى   يقام لخدمة مجالات التطوع، مشيداً بجهود الجامعة في خدمة مجالات التطوع عبر مختلف تخصصاتها، كما أشاد أيضاً بالخدمات والفعاليات المجتمعية التي تحرص دائماً على إقامتها، إضافةً إلى مهامها التعليمية والأكاديمية. و تقدم بالشكر لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد بن حامد نقادي على اهتمامه ودعمه اللامحدود لمختلف الأنشطة  ومجالاتها، وكذلك إيمانه بأهمية تأثير الجامعة في محيطها وأن الشراكة المجتمعية إحدى أهم وظائفها.  من جانبه أكد سعادة عميد شؤون الطلاب الدكتور محمد آل عجيم  أن إقامة الملتقى وتنظيمه تأتي من باب إسهام الجامعة في دعم العمل التطوعي وصناعة الوعي بأهميته وصناعة وتمكين وتأهيل رواد العمل التطوعي وترسيخ قيمه وثقافته واستشراف المستقبل في هذا الاتجاه، وذلك من خلال تقديم مبادرات تطوعية تتسم بالابتكار والاستدامة و أضاف أن الهدف الرئيس للفكرة يتمثل في كيفية إيصال رسالة التطوع؛ وذلك للمساهمة في رفع الوعي التطوعي التكافلي في الوسط الطلابي و المجتمع المحيط .